الأحـداث
مديرية التوزيع مستغانم : برنامج استعجالي بقيمة 654 مليون دينار

تم تدعيم الطاقة الكهربائية بولاية مستغانم خلال موسم الاصطياف المقبل من خلال برنامج استعجالي يجري تجسيده بقيمة 654 مليون دج سيسمح بتلبية الزيادة في الطلب على الطاقة الكهربائية خلال الصيف بولاية مستغانم والتي تصل سنويا إلى 20 في المائة.

مديرية التوزيع لسيدي بلعباس: التحسيس حول الاستهلاك العقلاني للطاقة

نظمت مديرية التوزيع لسيدي بلعباس لقاء تحسيسي حول الاستهلاك العقلاني للطاقة الكهربائية تزامنا مع الشهر الفضيل ، لفائدة أئمة المساجد و ممثلي البلديات ، بتاريخ 14 ماي 2018 بقاعة المحاضرات التابعة للمركز الثقافي الإسلامي المتواجدة بعاصمة الولاية ، و هذا بالتعاون مع مديرية الشؤون الدينية ، بلديات الولاية ، وبحضور الإذاعة و الصحافة المحلية.

افتتاح محطة الوصول لخط أنابيب الغاز إليزي-جانت

وزير الداخلية واالجماعات المحلية والتنمية الإقليمية، نور الدين بدوي، قام السبت 13 ماي2018، بزيارة إلى ولاية جانت لافتتاح مشاريع كبرى في مجال الطاقة.

تزويد الغاز بـ 2200 زبون في تمنراست

خلال زيارة عمل وزير الداخلية والحكم المحلي والتنمية الإقليمية، نور الدين البدوي في تمنراست 24 أبريل 2018 تم افتتاح محطة تحويل الغاز الطبيعي أدخل السرور إلى سكان عاصمة اهجار.

أكثر من 63 مليار دينار مستحقات الشركة نحو زبائنها

أطلقت الشركة الجزائرية لتوزيع الكهرباء والغاز حملة واسعة بغية تحصيل الديون المتراكمة والعالقة لدى مختلف الزبائن وقد تم على إثره الحملة تقليص المستحقات إلى 63 مليار دينار جزائري مع نهاية سنة 2017 .

إستطلاع الرأي

إستطلاع للراي

  • الـصـفـحـة الـرئـيـسـيـة > الأحداث > أكثر من 63 مليار دينار مستحقات الشركة نحو زبائنها
    أكثر من 63 مليار دينار مستحقات الشركة نحو زبائنها

    أطلقت الشركة الجزائرية لتوزيع الكهرباء والغاز حملة واسعة بغية تحصيل الديون المتراكمة والعالقة لدى مختلف الزبائن وقد تم على إثره الحملة تقليص المستحقات إلى 63 مليار دينار جزائري مع نهاية سنة 2017 .

    مع العلم أن اغلب هذه الديون المسجلة من طرف الشركة الجزائرية لتوزيع الكهرباء والغاز جراء استهلاك الطاقة كانت عالقة لدى الإدارات والشركات العمومية والتي تمثل 48 بالمائة من إجمالي الديون أما الزبائن العاديين فقد تم تسجيل نسبة 41 بالمائة من الديون بالنسبة للأشغال المختلفة (كهرباء وغاز) فهي تمثل 11 بالمائة من إجمالي الديون.
     

    فيما يخص الإجراءات المتبعة من اجل استقطاب الزبائن العاديين من اجل تسديد فواتير استهلاك الطاقة اعتمدت الشركة الجزائرية لتوزيع الكهرباء والغاز من اجل التقرب من الزبون على الحملات التحسيسية بما في ذلك تغيير أوقات العمل كي تتناسب مع الزبون من اجل تسهيل عملية الدفع وذلك من باستقبال المواطن أيام العطل الأسبوعية من جهة أخرى وفي مبادرة تصب في نفس الهدف ألا وهو إعطاء أكثر ليونة وتجنب التنقل إلى الوكالات التجارية تم إدراج التكنولوجيات الحديثة في التعاملات مع الشركة حيث تم تفعيل عملية الدفع الالكتروني عبر الانترنت من خلال الموقع الرسمي للشركة إضافة إلى الدفع بواسطة بطاقة الدفع الالكتروني عبر الوكالات التجارية ناهيك عن التسديد عبر مراكز البريد .

    كما تحرص الشركة الجزائرية لتوزيع الكهرباء والغاز على الخدمة الدائمة للمواطن فقد تجنبت المؤسسة قطع التموين بالطاقة بالنسبة للإدارات و المؤسسات العمومية كذلك الجمعات المحلية من اجل عدم تعكير السير الحسن لهذه المؤسسات وضمان تواصل الخدمة اليومية للمواطن من جهة أخرى تم الاعتماد على التواصل والتحسيس لتحصيل هذه الديون وقد أسفرت هذه العملية عن تحصيل ( 07 مليار دينار) مع نهاية 2017.
     

    في نفس السياق وإضافة إلى المجهودات المبذولة من اجل خفض نسبة الديون المتراكمة لدى البلديات عبر مختلف الولايات تهدف الشركة إلى ترشيد الاستهلاك المفرط للطاقة من خلال برمجت حملات تحسيسية لفائدة هذه الإدارات والتي بلغ الاستهلاك بها درجات معتبرة حيث تم إحصاء ما يفوق 3300 جيقا واط ساعي خصصت منها 56 بالمائة للإنارة العمومية و17 بالمائة في أشغال التنقيب عن المياه إضافة إلى 10 بالمائة تم استهلاكها من طرف المساجد .